الاثنين، 1 أكتوبر، 2012

رئيس قناة "مصر 25": الرئيس محمد مرسي كان بين مؤسسي القناة.. ولسنا قناة الإخوان






من: سلامة عبد الحميد

كشف صادق الشرقاوي رئيس قناة مصر 25 المصرية الخاصة النقاب عن كون الرئيس المصري محمد مرسي أحد مؤسسي القناة في بداية ظهورها قبل أن يطلب التخارج من الشركة المساهمة المؤسسة لها فور أن قرر الترشح للرئاسة.
وقال الشرقاوي في مؤتمر صحفي أقامته القناة بعد ظهر اليوم الأحد في القاهرة إن معظم مؤسسي القناة من المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين وأن الرئيس المصري محمد مرسي كان أحد المساهمين في تأسيسها ماليا "لكن علاقته بها انتهت قبل أن يترشح للرئاسة بناء على طلب شخصي منه" على حد تعبيره.
وأضاف رئيس القناة التي يقال عنها "قناة الإخوان" إن من أسسوها هم "بغض النظر عن انتماءهم السياسي أو الحزبي مجموعة من رجال الأعمال المصريين ورأس مالها المبدئي يقدر بمليون دولار لكن رأسمالها الحالي يتجاوز هذا الرقم بكثير خاصة بعد أن تعاقدت مع عدد كبير من الإعلاميين ومدت شبكة مراسلين في أنحاء مصر لتقديم خدمات إعلامية وإخبارية تنافس الكثير من القنوات القائمة" حسب قوله.
وقال الإعلامي حازم غراب مدير القناة إن كل ما يقال عن كون قناة "مصر 25" لسان حال جماعة الإخوان المسلمين أو حزبها السياسي "الحرية والعدالة" يجانب الصواب تماما "فلا هي تمثل الإخوان ولا هي بوق إعلامي لهم ولا هي لسان حال حزب الحرية والعدالة بل تتعامل مع الإخوان والمنتمين إليهم كما تتعامل مع المنتمين لكل التيارات السياسية المصرية" على حد قوله.
وردا على سؤال حول اختيار العاملين في القناة قال حازم غراب إن من حق أي قناة أن تضع شروطا مهنية لمن يعملون فيها وبالتالي تختارهم على أساسها. "إدارة القناة قررت منذ البداية أن تكون كل مذيعاتها محجبات كمثال ليس رفضا لغير المحجبات أو انتقاصا من مهنيتهن وإنما إيمانا بأن هوية المجتمع المصري- سواء مسلميه أو مسيحييه- تفترض أن نساءهم محجبات وكل ما يقال غير ذلك يعد مغالطة صريحة لهوية البلاد الإجتماعية طيلة سنوات طوال" على حد تعبيره.
وأوضح غراب أن القناة قررت منذ انطلاقها ألا تسير في الدرب المعتاد الذي فرض على القنوات المصرية "قناتنا تستيقظ مع أذان الفجر ولا يسهر مشاهدوها ليتابعو برامجها الجديدة حتى أذان الفجر وبالتالي يتمكنو من أداء عملهم بعكس ما تفعل القنوات الأخرى التي تقلب الليل نهارا والنهار ليلا".
ونظمت قناة "مصر 25" التي تضع شعار "مصر التي نحلم بها" مؤتمرا صحفيا اليوم للإعلان عن تعاقدها مع مجموعة جديدة من الإعلاميين المصريين في إطار تطوير الشاشة وإضفاء المزيد من الجماهيرية عليها رغم قول مديرها حازم غراب إن استطلاعات رأي موثقة أكدت أن نسبة مشاهدة "مصر 25" تتجاوز نسب مشاهدة القناة الثانية الأرضية في التليفزيون الرسمي وقناة "أون تي في" الخاصة.
وكشفت القناة عن برنامج حواري جديد للإعلامي المصري معتز مطر بنفس عنوان برنامجه المتوقف "محطة مصر" يبدأ أولى حلقاته مساء غد الاثنين وبرنامج بعنوان "ست البنات" تقدمه 4 سيدات بينهن المطربة المعتزلة شاهيناز والشاعرة نور عبد الله وإعلاميتين أخريين وبرنامج سياسي يومي بعنوان "ألوان الطيف" يستضيف ممثلي التيارات السياسية المختلفة.
وينظر كثيرون للقناة باعتبارها قناة التيار الإسلامي المتفتحة خاصة وأنها تضم برنامجا رياضيا يوميا يقدمه لاعب كرة القدم السابق وائل رياض بعنوان "الكرة مع شيتوس" وبرنامج فني أسبوعي بعنوان "فن بجد" يستضيف الفنانين من كل الإتجاهات.
وكشفت إدارة القناة في المؤتمر الصحفي عن برامج جديدة بينها برنامج حواري يقدمه المفكر الإسلامي فاضل سليمان بعنوان "بعد الصلاة" يتم بثه عقب صلاة الجمعة أسبوعيا وبرنامج أسبوعي أخر للشاعر تميم البرغوثي بعنوان "استراتيجيا" يتناول الأوضاع العربية بالتحليل والمناقشة.




يسمح بنقل أو استخدام المواد المنشورة بشرط ذكر المصدر أي نوع من التعدي يعرض صاحبه للمسائلة القانونية
حدث خطأ في هذه الأداة