الثلاثاء، 6 يناير، 2009

البيت الأبيض ينعي "قطة" ابنتي بوش .. ويتجاهل ضحايا غزة



نعى البيت الأبيض مساء الإثنين رحيل قطة ابنتي الرئيس جورج بوش التي رحلت الأحد عن عمر ناهز 18 عاما في مقر إقامتها بالبيت الأبيض.
وقال بيان رسمي صادر عن البيت الأبيض أن الرئيس بوش وقرينته لورا وابنتيه جينا وباربرا يشعرون ببالغ الأسى والحزن لرحيل القطة القطة السوداء ذات الشعر القصير التي أطلقت عليها الإبنة باربرا عندما كانت في التاسعة من عمرها اسم "إنديا" لإعجابها باسم لاعب البيسبول "إل إنديو".
وأوضح البيان أنه حينما انتقلت جينا وباربرا إلى الجامعة ظلت "إنديا" في البيت الأبيض مع الرئيس وقرينته لافتا إلى أن إنديا كانت عضوا محبوبا في عائلة بوش لنحو عقدين من الزمن وأنهم سيفقدونها كثيرا.
في الوقت نفسه لم يصدر عن الحكومة الأمريكية حتى اليوم أي بيان ينعي ضحايا المجزرة الإسرائيلية في غزة الذين اقترب عددهم من الستمائة بينهم أكثر من مائتي طفل.
ودافع البيت الأبيض الاثنين عن العمليات العسكرية التي تنفذها اسرائيل في قطاع غزة ووصفها بأنها تأتي دفاعا عن النفس وتهدف لحماية المواطنين الإسرائيليين من نيران الصواريخ التي تطلق من قطاع غزة.
وقال المتحدث باسم البيت الأبيض غوردن جوندرو في مؤتمر صحافي عقد في ولاية تكساس حيث يقضي الرئيس بوش عطلة أعياد الميلاد ورأس السنة إن الولايات المتحدة تتفهم موقف إسرائيل وحقها في الدفاع عن نفسها.
حدث خطأ في هذه الأداة