الاثنين، 28 نوفمبر 2011

سياسيون ومشاهير مصريون في صفوف طويلة للإدلاء بأصواتهم في أول انتخابات برلمانية بعد الثورة



من: سلامة عبد الحميد

القاهرة 28 تشرين ثان/ نوفمبر (د ب أ)- التزم عدد كبير من المشاهير والساسة في مصر بالوقوف في طوابير طويلة للوصول إلى لجانهم الانتخابية في أول انتخابات برلمانية تجري في مصر بعد ثورة أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك في شباط/ فبراير الماضي.
وبينما كانت لجنة خاصة تعقد في دائرة مصر الجديدة سنويا في "المدرسة النموذجية الثانوية بنات" لمبارك وأسرته وعدد من رموز حكمه إلا أن اللجنة ذاتها شهدت اقبالا واسعا اليوم من مواطنين عاديين أدلو بأصواتهم فيهم.
وكان لافتا قيام المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس العسكري الحاكم في مصر بتفقد عدد من اللجان الانتخابية في القاهرة شملت أحياء مدينة نصر ومصر الجديدة والوايلي لمتابعة سير العملية الانتخابية.

ورصدت وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) من خلال مشاهدات وصور فوتغرافية ومشاهد فيديو صورها مواطنون وقنوات فضائية التزام عدد من الشخصيات المعروفة بالوقوف في طوابير طويلة ظهرت أمام مقار اللجان حيث وقف عمرو موسى المرشح المحتمل للرئاسة والأمين العام لجامعة الدول العربية السابق في طابور لجنته في حي التجمع الخامس بضاحية القاهرة الجديدة الراقية.
وفي اللجنة نفسها ظهر أحمد شفيق المرشح المحتمل للرئاسة أيضا ملتزما بالبقاء في الصف لحين حلول دوره للإدلاء بصوته وسط احترام كامل من كافة المتواجدين للنظام واصرار بعضهم على رفض تجاوز أي شخص للدور مهما كانت مكانته.
وعرضت قناة "أو تي في" مشاهدا لشيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب ملتزما بالوقوف في الصف في انتظار حلول دوره للإدلاء بصوته في الانتخابات ظهر الاثنين.

وحاولت النجمة يسرا التخفي للإدلاء بصوتها في مدرسة "القومية" بحي الزمالك الراقي لكن مواطنين تعرفو عليها وتبادلو معها أطراف الحديث حول الإنتخابات ومسارها والمرشحين في الدائرة خاصة المرشحتين الشهيرتين فيها وهما الفنانة تيسير فهمي والإعلامية والناشطة السياسية جميلة إسماعيل.
أما الممثل خالد أبو النجا فقام بالإدلاء بصوته في لجنة مدرسة "العروبة" بحي مصر الجديدة والتزم البقاء في الصف الطويل لفترة تجاوزت الثلاث ساعات حسبما كتب على حسابه الشخصي في موقع الرسائل القصيرة "تويتر".
على "تويتر" أيضا كتب الإعلامي ورئيس تحرير صحيفة "الشروق" اليومية الخاصة عمرو خفاجي "أقف الأن في طابور التصويت في مدرسة الأثار بمدينة نصر. الطابور لا يقل طوله عن كيلو متر. والله هذا الشعب عظيم".



يسمح بنقل أو استخدام المواد المنشورة بشرط ذكر المصدر أي نوع من التعدي يعرض صاحبه للمسائلة القانونية

حدث خطأ في هذه الأداة