السبت، 3 سبتمبر 2011

وقفة احتجاجية سلمية أمام السفارة السعودية بالقاهرة ظهر الأحد ضد تعمد إهانة المصريين




دعا نشطاء مصريون لوقفة إحتجاجية سلمية أمام سفارة المملكة السعودية بالقاهرة ظهر الأحد 4 سبتمبر الجاري للتعبير عن الغضب الشعبي من المعاملة المهينة التي قوبل بها ألاف المعتمرين المصريين من جانب شركة الخطوط الجوية السعودية الحكومية ومسئولي الأمن في مطار جدة.
وقال عائدون من السعودية إنهم اضطروا للبقاء في باحة المطار لمدة تجاوزت 3 أيام متصلة دون أدنى رعاية من السلطات السعودية التي تركتهم بلا خدمات ولا طعام ولا ماء كما تسبب تعطل الرحلات خلال تلك الفترة إلى سقوط العديد منهم مرضى خاصة كبار السن الذين لم توفر لهم أية رعاية طبية في المطار.
وبينما تجاهلت الخارجية المصرية الأمر ليومين متتاليين ذهب القنصل المصري في جدة إلى المطار الاربعاء ليفاجأ بتكدس الركاب وعدم وجود أحد من المسئولين السعوديين في المطار للعمل على إنهاء الأزمة حسبما ذكرت الصحف السعودية نفسها، بينما صدر عن وزير الطيران المدني المصري بيانين متضاربين نشرتهما الصحف ومواقع إلكترونية عدة في نفس اليوم قال في الأول إن الازمة انتهت صباحا بينما قال في الثاني إنها تنتهي خلال يومين. 
من جانبها نشرت صحيفتا عكاظ والوطن السعوديتين تأكيدات من مسئولين سعوديين حول الغتجاه إلى معاقبة الخطوط الجوية السعودية باعتبارها المسئول الأول عن الأزمة التي تعرض لها معتمرون من دول عدة بينها الجزائر في حين كان عدد المعتمرون المصريون هو الأكبر.
في المقابل وزع السفير السعودي في القاهرة الجمعة بيانا نشرته مواقع إلكترونية مصرية وعربية قال فيه إن ما قيل عن وقفة إحتجاجية أمام السفارة السعودية لم يحدث وأن اليوم مر بهدوء تام، فيما يعد محاولة باهتة للتعمية على الموعد الحقيقي للوقفة المقرر لها الأحد وليس الجمعة كما زعم بيان السفارة.
ودشن نشطاء على موقع "فيس بوك" صفحة بعنوان "وقفة أمام السفارة السعودية" أكد أكثر من 620 شخصا على حضورها على الصفحة بينما تضامنت معها صفحات أخرى على الفيس بوك بينها صفحة "أهالي المعتقلين في السعودية بدون محاكمات" والذين أكدوا مشاركتهم في الوقفة للتعبير عن غضبهم من النظام السعودي الذي سجن ابناءهم دون محاكمات عادلة.
وينتظر أن يشارك في الوقفة أيضا عدد كبير من المعتمرين الذين وصلو خلال الأيام الماضية لمصر بالفعل لرواية ما تعرضو له من اهانات في مطار جدة وعرض عدد من الصور ولقطات الفيديو التي صوروها في المطار على وسائل الإعلام والصحفيين المتواجدين لتغطية الوقفة.




حدث خطأ في هذه الأداة