الخميس، 16 ديسمبر، 2010

مهرجان القاهرة للإعلام العربي يناقش تأثير وثائق ويكيليكس وومواقع التواصل الإجتماعي وقنوات الطائفية


من: سلامة عبد الحميد=
القاهرة 15 كانون أول/ ديسمبر (د ب أ)- كشف مهرجان القاهرة للإعلام العربي عن موضوعات الندوات الإعلامية التى يقيمها في دورته الجديدة تحت عنوان "الإعلام واقع جديد" والتي تبدأ في 22 كانون أول/ ديسمبر الجاري وتستمر لمدة يومين لمناقشة عدد من القضايا الإعلامية التي طرحت نفسها خلال الفترة الماضية. 
وقال عبد اللطيف المناوي أمين إعلام المهرجان في بيان وصل وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) إن الندوات تشمل 5 عناوين رئيسية الأول بعنوان "اعلام واقع جديد هل سقطت الأقنعة؟" ويناقش السياسات التحريرية للمؤساسات الإعلامية وارتباطها بأجندة دولها أو مالكيها من أصحاب المصالح والتحايل الذي يحدث على هذه السياسة التحريرية من أجل طرح وجهة نظره الشخصية ضمن اطار التغطية الخبرية.
ولفت المناوي إلى أن التفاعل الذي حدث مع مواقع التواصل الإجتماعي يتم مناقشته  في اطار تأثير الفيس بوك ويوتيوب وتويتر وما إذا كانوا منافسين جدد أم مكملون بالإضافة إلى مناقشة مفهوم الإعلام الشعبي على الفضائيات وهو ما يطلق عليه الوجه الآخر للعملة ومناقشة ميثاق الشرف الإعلامي وهل هو قيد جديد أم حفاظ على الوطن.
وأكد أن قنوات الانترنت واستمرار بحثها عن جمهور جديد ضمن ما يتم مناقشته كما يتم مناقشة فكرة احتكار الحقيقة  بين تليفزيون الدولة والقنوات الخاصة واستطلاعات الرأي الإعلامية بين التسويق والمهنية.
وتضم الندوات محورا لتقيم التغطية الإعلامية للإنتخابات ويناقش عدة محاور بينها "تليفزيون الدولة وعودة المفهوم في تغطية الانتخابات" و"المناظرات الإعلامية وتقييم تجربة تغطية  القنوات الأجنبية والعربية بين الحياد والانحياز" و"لجنة تقييم الانتخابات الإعلامية وحدود الرقابة" و"تجربة البي بي سي من الحياد إلى الانحياز" و"نحو ميثاق شرف إعلامي في تغطية الانتخابات".
ويحمل المحور الثالث عنوان "فضائيات الشعوذة والإتجار بالدين" ويناقش فكرة القنوات التي تستغل الدين من أجل زيادة نسبة المشاهدين وزيادة الإعلانات والمكاسب المادية وقرار ايقاف بثها بعد تحولها إلى قنوات فتن طائفية ليس بين الأديان المختلفة وحدها لكن أيضا بين المذاهب المختلفة في الدين الواحد مع مناقشة مدونة سلوك يمكن اقرارها للإعلاميين العرب تلتزم بمواثيق الشرف الصحفية والأخلاقية.
ويضم المحور عدة عناوين بينها "مفهوم القنوات الدينية في الدول المدنية" و"القنوات الدينية والنفخ في نار الفتنة" و"القنوات الدينية بيزنس جديد يعيد تشكيل العقول" و"القنوات الدينية بين المؤسسات الدينية ورجال الأعمال" و"دور المؤسسات الدينية في ضبط إيقاع القنوات الدينية" و"الاتجار بالدين والشعوذة والفتنة وكيف يمكن نزع الفتيل" و"حدود الرقابة على القنوات الدينية الخاصة"
أما المحور الرابع وهو "ما بعد ويكيليكس كيف تم التعامل" ويناقش عدة محاور هي: ويكيليكس أمريكا في مصيدة الإعلام وقانون نشر الوثائق هل هو في حاجة إلى تعديل والإعلام وويكليكس وثائق أم نميمة سياسية وإعلام التهييج استغلال ويكليكس في خلق حروب سياسية وموقع ويكليكس إعلام جديد يطل في الأفق والتغطيات العالمية لوثائق ويكليكس بين التشفي والحذر.
ويتعلق المحور الخامس بالبرامج الرياضية ويناقش موضوعات بينها "الكرة من الملعب إلى صالونات السياسة" و"هل يمكن أن تشعل الكرة الحرب بين الدول" و"لاعبون سابقون مذيعون حاليون" و"البحث عن دور سياسي لكرة القدم" و"من اللعب بالكرة إلى اللعب بعقول الناس" و"الألتراس ظاهرة صنعها الإعلام" و"نحو ميثاق شرف  فضائي رياضي".



يسمح بنقل أو استخدام المواد المنشورة بشرط ذكر المصدر أي نوع من التعدي يعرض صاحبه للمسائلة القانونية
حدث خطأ في هذه الأداة